انطلاق دورات تكوينية في “الصحافة المسؤولة” لفائدة شباب مدينة تزنيت ونواحيها.

انطلاق دورات تكوينية في “الصحافة المسؤولة”

لفائدة شباب مدينة تزنيت ونواحيها

 

الوطــن نــت | عــادل الــزيـــن 

انطلقت صباح يومه الأحد 29 نونبر 2020 وعبر تقنية زووم أولى الدورات التكوينية في “الصحافة المسؤولة” المنظمة من طرف جمعية ستاند اب للاعلام و الثقافة حيث كان 30 شاب و شابة من مدينة تيزنيت و النواحي على موعد مع الأستاذ عباس مصباح المحامي بأكادير الذي استطاع ان يكشف لمجموع المستفيدين عن تفاصيل دقيقة متعلقة بقانون الصحافة و النشر بالمملكة المغربية ، مسجلا بذلك نجاح انطلاقة مجموعة الدورات التكوينية في “الصحافة المسؤولة” التي تمتد على مدى أربعة أشهر ابتداء من (نونبر 2020 إلى غاية فبراير 2021) خمس تكوينات نظرية وتطبيقية موزعة على خمس ورشات تجمع بين ما هو حضوري وما هو عن بعد تسعى الى تقوية قدراتت المستفيدين وتأهيلهم في مجال اﻹعلام بتأطير صحافيين مهنيين وأساتذة في المجال .


هذا المشروع التكويني الممول من طرف “اﻹتحاد اﻷوربي” يدخل في نطاق برنامج “مشاركة مواطنة” المنظم بتعاون مع الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني٬ والمجلس الوطني لحقوق الإنسان٬ ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع كمشرف مباشر على البرنامج.
هذا وحسب بلاغ صادر عن الجمعية أفاد انه و “في ضل جائحة كوفيد 19 التي تعرفها بلادنا ستعمل على اتخاد جميع التدابير اﻹحترازية للحد من تفشي هذا الوباء”

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *